الامراض التناسلية والمنقولة جنسيا
 

التعامل بسرية وكتمان..سري للغاية..ثقة تامة

 والامراض التناسلية والمنقولة جنسيا: السيلان 
السيلان: الأعراض، الاسباب والعلاج


التوعيةالجنسيةوالتناسلية: الأمراض التناسلية والمنقولة جنسياً 

Sex Education : Sexually Transmitted Diseases

الأمراض المنقولة جنسياً تُعد من الأوبئة الخفية أو المخفية.. وهنا نقدم هذا المنشور للتوعية والتشجيع علي مراجعة المختصين حيث أن العلاج متوفر..وبالعيادة البريطانية نؤكد أن إحترام الخصوصية والكتمان والسرية من أساسيات التعامل..فليطمئن كل من عنده شك..ونتحدث هنا عن السيلان كمثل ولكن كذلك الأمراض الأخري يتم الكشف والفحص عنها والعلاج بنفس الأسلوب..

فعدوي الأمراض التناسلية والمنقولة جنسياً يتم عن طريق سوائل الجسم..المني..الإفراز المهبلي..اللعاب..الشرج..بالإضافة إلي الدم.. وكذلك بالنسبة للمرضعة عن طريق حليب الثدي..

السيلان : Gonorrhoea

السيلان:

ماهي الأعراض،الأسباب والوقاية والعلاج..؟

يعتبر مرض السيلان من أشهر الأمراض الجنسية التي تصيب الجهاز التناسلي لدى النساء وخاصة عنق الرحم والمهبل والمبايض..

مرض السيلان الجنسي هذا عبارة عن عدوى بكتيرية فطرية تسببها جرثومة كروية تسمى ببكتيريا النيسيريا جونوريا أو النيسيريا البنية تصيب النساء والرجال عن طريق العدوى والإنتقال الجنسي..وتنمو هذه البكتريا على جدار الأغشية المخاطية بالجسم وتتأقلم مع الأماكن الحساسة والدافئة والرطبة مثل أعضاء الجهاز التناسلي والجهاز البولي وتوجد هذه البكتريا المسببة لمرض السيلان الجنسي في القنوات والمسالك البولية وعند فتحة الشرج وتجدها أيضاً في قنوات فالوب والمبيضين وعنق الرحم..

هنا سوف نستعرض أهم أسباب الإصابة بمرض السيلان وماهي أعراضه وطرق العلاج والوقاية منه..

* أسباب الإصابة بمرض السيلان الجنسي

تصاب المرأة كما ذكرنا بمرض السيلان الجنسي نتيجة بإصابتها بجرثومة النيسيريا والتي تنتقل عن طريق ممارسة العلاقة الجنسية بجميع أشكالها مع الرجل المصاب بالمرض..وتنتقل من خلال العضو الذكري والسائل المنوي وتصيب المهبل وعنق الرحم وقنوات فالوب والمبايض..

ومن الممكن أن تتواجد بكتريا السيلان في الفم..لأنها قد تنتقل عن طريق التقبيل وممارسة الجنس الفموي..وتمر بعد ذلك عبر مجرى الدم وتقوم بتلويثه وتجرثمه..

** أعراض مرض السيلان الجنسي

- الشعور بالألم أثناء الجماع..

تشعر المرأة المصابة بمرض السيلان الجنسي بالألم الحاد أثناء ممارسة الجماع نتيجة لإلتهابات المهبل والرحم، مع إصابة المهبل بالأحمرار الشديد. وينتج عنها إفرازات مهلبية لونها أصفر بسبب الإلتهاب والإحمرار وتكون ذات رائحة كريهة للغاية...هذا مع الإصابة بنزيف دموي بسيط نتيجة الإحتكاك من العضو الذكري بالمهبل..ومن مضاعفات الإصابة بمرض السيلان الجنسي هذا هو حدوث إلتهاب وتورم في قناتي فالوب الموجودتين داخل البطن وهما جزء من الجهاز التناسلي للمرأة وينتج عن الإلتهاب الشعور بالألم الشديد أثناء الجماع..وبعد إنتهائه..وربما تصاب غدة بارثولين الموجودة بجانب المهبل بالإلتهاب كذلك وقد ينتج عنها وجود خراج بها..

- حرقان شديد في البول

تشعر مريضة السيلان أيضا بالحرقان والألم الشديد أثناء عملية التبول مع حدوث تقطع في البول وعسر مزمن وعدم الشعور بالراحة..وتشعر كذلك المرأة بالحكة الشديدة في منطقة فتحة الشرج مع خروج بعض إفرازات مع الدم وهذا نتيجة الشعور بالضغط أثناء حركة الأمعاء..

- ألم في البطن والمفاصل أيضاً

من العلامات التي تشير إلى إصابة المرأة بالسيلان الجنسي وهذا الشعور بالألم الحاد في منطقة البطن والخصر والممتدة إلى الرحم..هذا بالإضافة للشعور بالآلام المزمنة في أسفل الظهر مع الإصابة بتقلصات المفاصل وإحمرارها وتورمها..مع إلتهابات العظام والعضلات والشعور بالألم أثناء الحركة عموماً...

- الحمى :

الحمى من أعراض ومضاعفات المرض وهي عبارة عن إرتفاع شديد في درجة حرارة الجسم وهذا هو سبب إلتهابات الجهاز التناسلي والجهاز البولي لدى المرأة بالإضافة لإحمرار الجسم والمفاصل.. وتؤثر الحمى أيضاً على العين وتسبب لها الألم والتقيح نتيجة تهييج العين والشعور بحساسية الضوء.. يتأثر الحلق والزور كثيراً بإرتفاع درجة الحرارة الناتجة عن الإصابة بمرض السيلان الجنسي..ويصاب كذلك الحلق بالإحتقان مع الشعور بصعوبة شديدة في البلع وتضخم الغدد الليمفاوية في منطقة الرقبة..

*** علاج مرض السيلان الجنسي..

- طرق علاج مرض السيلان الجنسي والتخلص من أعراضه المزمنة ومضاعفاته الحادة أهمها الطريقة الدوائية وهي عبارة عن تناول بعض أدوية المضادات الحيوية على حسب نتيجة فحص الزراعة البكتيرية وبوصفة طبية مختصة..

- العلاج الجراحي يجب إجراؤه إذا كان هناك خُرّاج فيتم فتحه لإخراج الصديد..وبالنسبة لقناة أو قنوات فالوب قد نضطر كجراحين أن نستأصلها إذا وجدت أنها غير صالحة، حيث أن وجودها بهذه الحالة قد يسبب مشاكل أخرى مستقبلياً مثل الحمل خارج الرحم ..

- و في هذا السرد نفيد أن هناك يوجد الطرق الطبيعية وذلك من خلال بعض وصفات الأعشاب والتوابل الطبيعية التي تحتوي في مكوناتها العديد من المصادر والمعادن الهامة التي قد تؤثر على المرض بصورة فعالة من أبرزها أعشاب الزعتر، والروزماري، وعشبة البردقوش، وأزهار البابونج وبذور البقدونس والخل الأبيض وهذه الأعشاب الطبيعية يمكن تحضيرها لكي تستخدم كدش مهبلي للمرأة.. ولا بد أن ننّوه أن كل هذا لا يمكن أن يكون بأي حال من الأحوال كبديل عن المضادات الحيوية أو عن الجراحة الإستئصاليةأو لفتح الخرّاج..

**** الوقاية :

أهم بند في الوقاية هي التأكد قبل الممارسة الجنسية أن الشريك ليس حاملاً للأمراض! ثانيا..الإصرار علي أن الشريك يقوم بوضع وإستعمال الكبوت الربري العازل أو الواقي..

- وأخيراً يجب التنويه أن مرض السيلان دائما ما يكون مصحوباً بخليط من الأمراض التناسلية المنقولة جنسياً ولذا يجب علاجها كلها...وهنا نسرد منها الهربس النوع الأول والنوع الثاني..الثلول..الفيروس الحليمي البشريHPV... الترايكوموناس..الكلاميديا.. الزهري..والفطريات بأنواعها.. وكذلك مرض نقص المناعة البشري(الإيدز )..والكبد الوبائي B&C ..

وبالإضافة إلى ذلك أكيد إن المرض منقولاً من الشريك الرجل..ولهذا يجب معالجته في نفس الوقت..وبدون تردد..

والرجل في كثير من الأحيان قد يكون هو الذي يأتي للمراجعة من البداية..والشكوي أنه لدية إفراز أوصديد من فتحة القضيب..كريه الرائحة.. حرقان في البول..الآم في المنطقة الجنسية..أوأسفل البطن..أوقرحة..وحكة..وأكلان.. وهرش.. وفي هذه الحالة كل الكشوفات والفحوصات يتم عملها.. وينصح في هذه الحالة أن الشريكة الأثني يجب معالجتها في نفس الوقت .. كل هذا يتم بسرية تامة وحساسية ومنتهي المهنية..

- التأثير المرضي علي المدي البعيد علي المرأة والرجل علي حدٍ سواء ،هو أن تتحول الحالة إلي مرض مزمن..وبالتالي تنشط وتعود الأعراض من وقت لأخر وتستمر المعاناة..وفي كل هذه المحصلة النهائية يتسبب المرض في حدوث صعوبة الإنجاب أو العقم للرجل والمرأة

ومن أجل ذلك ننصح بعدم الإهمال وبمراجعة المختصين بأسرع وقت ممكن..

والله المستعان..

وللمزيد من المعلومات والتوعية والتثقيف الصحي يمكن مراجعة الموقع الألكتروني الخاص بالعيادة البريطانية بأبوظبي www.thebritishclinic.net أو الإتصال هاتفيا بالرقم 0097126771252

العيادة البريطانية بأبوظبي

 

ومن أحد أسباب الالتهابات المهبلية النسائية بعد السيلان التهابات الفطريات

الالتهابات المهبلية بالفطريات:
للوقاية من الالتهابات الفطرية المهبلية هناك خطوات سهلة يجب اتباعها .
اولا لابد ان تعلمي انكي إذا كنت تشكين من التهابات فطرية متكررة ، فأنت لست وحدك ، هناك سبع ملايين امرأة في الولايات المتحدة وحدها تشكي كل منهن من ذلك . وإذا كنتي حاملا فأنت معرضة ضعف غيرك للإصابة بهذه الالتهابات . إذا كان هذا الوضع يقلك وكانت هذه مشكلتك ، فيسـرنا أن نقدم هذه النصائح للوقاية من الالتهابات الفطرية ، وكذلك للمساعدة على علاجها .
*ارتداء ملابس داخلية قطنية فضفاضة
لقد دلت الدراسات التي أجريت مؤخرا بأن الملابس الداخلية القطنية الفضفاضة تقي الإصابة الالتهابات الفطرية . قد تكونين تستعملين ملابس قطنية ، ألا أن هذه الملابس الضيقة تحتفظ بالرطوبة مما يجعل المكان رطبا حارا ، وهذا هو انسب بيئة لحياة و نمو الفطريات . بل على العكس من ذلك فأن الملابس الفضفاضة تمكن من التهوية الجيدة ، وتقلل من نمو الفطريات . تجنبي ارتداء الكالون
أن ارتداء الكالون يؤدي أيضا إلى الاحتفاظ بالرطوبة و خلق جو مناسب لنمو الفطريات وعلى عكس ارتداء الشرابات الطويلة أو القصيرة ، والتي غالبا ما تناسب معظم النساء .
*عدم ارتداء ملابس داخلية حيثما أمكن ذلك
إذا سنحت لك الفرصة بعدم ارتداء الكلوت ! فاغتنميها ، فمثلا يمكنك ارتداء قميص النوم ليلا ، أو في أوقات تواجدك في البيت وحدك يمكنك عدم ارتداء الكلوت .
*تجنبي ارتداء البنطال وخاصة الضيق منها
من شأن البنطال الضيق أن يؤدي إلى خلق بيئة مناسبة لنمو الفطريات بسبب احتفاظه بالرطوبة ، يمكنك ارتداء التنورة مثلا ، وإذا كان لا بد من ارتداء البنطال فحاولي لبس البنطال فضفاضا ممرا للهواء مثل ملابس الرياضة مثلا .
* اثناء التشطيف من تحت يجب أن تتذكر ان تمسحي من الأمام إلى الخلف
وليس العكس ، لأن المسح من الخلف إلى الأمام قد يؤدي إلى عدوى جديدة بفطريات من الخلف عند إحضارها إلى الأمام .
*تجنبي الجلوس على مقاعد من النايلون أو Vinyl
أن المقاعد المصنوعة من الجلد أو Vinyl ، مثل مقاعد السيارات الجلدية ، تساعد على التعرق ، لذلك ينصح بوضع قطعة قماش أو مخدة على مثل هذه المقاعد قبل الجلوس عليها .
*الاستحمام بالبانيو بدلا من الدش
أن الجلوس في البانيو يساعد على التخلص من الفطريات ، وكذلك استخدام ليفة مصنوعة من القماش في تنظيف المنطقة الأمامية والانتباه إلى عدم استعمال الصابون على قطعة القماش ، حيث دلت التجارب الأخيرة على أن الصابون يزيل البكتيريا النافعة في ذلك المكان ليحل مكانها فطريات ضارة ، إضافة إلى الحقيقة العلمية الواضحة بأن الصابون ليس له أي تأثير ضار على الفطريات .
*تجفيف منطقة المهبل جيدا بعد الاستحمام أو السباحة
لقد وجد بأن الجفاف وسط غير ملائم لنمو الفطريات ، لذا من الأفضل المحافظة على نظافة هذه المنطقة الحساسة من الشعر ، وكذلك تجفيفها بشكل جيد حتى وأن احتاج الأمر إلى استعمال السشوار .
* أكثري من تناول اللبن واللبن الزبادي
لقد وجد أن هذا النوع من الغذاء يحتوي على نوع من الخمائر التي تمنع نمو الفطريات مثل

L Acidophillus
*لا تكثري من أكل الحلوى
أن الفطريات تعيش على السكر ، في دراسة أخيرة وجد بأن 90 % من النساء اللاتي امتنعن عن أكل الحلويات قد انخفضت لديهن حدة و تكرار الإصابة الفطرية .
* استعمال حبوب منع الحمل
دلت الدراسات الأخيرة أن حبوب منع الحمل قد تؤدي إلى الإصابة بهذه الالتهابات وأن نسبة تزيد عن 80 % من النساء قد اختفت لديهن إصابات الفطريات أو قلت ، لذلك يمكنك البحث عن وسيلة أخرى من وسائل منع الحمل .
*عدم الجماع الجنسي عند ظهور الأعراض الحادة
في حالة ظهور الأعراض الحادة مثل الحكة والاحمرار والورم والألم تجنبي الجماع ، لأن الجماع يؤدي عدوى الجنس الآخر الذي لا يتأثر بهذه الإصابة ، ولكنه من الممكن أن ينقل إليك العدوى مرة أخرى بعد أن تكوني قد شفيت ، لذلك فأن العلاج يجب أن يشمل الزوج * عقمي ملابسك الداخلية أو استبدليها
لقد وجد بأن الفطريات لا تختفي بالغسل العادي للملابس ، لذلك لا بد من غلي الملابس لفترة كافية للقضاء على الفطريات ، أو استبدال الملابس بأخرى جديدة ، يمكن للفطريات أن تموت في الحالات التالية فقط :*الغلي
*استعمال محاليل قصر الألوان التي تحتوي على الكلور
*الكي على البخار
*تجنبي استعمال المواد الكيميائية على المناطق الحساسة
أن المواد الكيميائية مثل الدوش المعطر ، الرغوة المعطرة ، رغوة الحمام ، الصابون المعطر ، ومزيلات العرق ، والحفائظ المعطرة قد تحدث حساسية والتي بدورها تزيد من ظهور الإصابات الفطرية
* تجنبي استعمال الورق الصحي والمعطر على المناطق الحساسة .
*قوي من جهازك المناعي الذاتي:
تزداد الالتهابات الفطرية عند النساء اللاتي يشكين من ضعف جهازهن المناعي الذاتي ، أن التغذية الجيدة ، التمارين الرياضية ، وقف التدخين ، وتناول الفيتامينات والمعادن يوميا ، تساعد على تقوية جهاز المناعة الذاتي .
*تجنبي استخدام المضادات الحيوية والكورتيزون حيثما أمكن ..وأخيرا مراجعة المتخصصين في الأمراض النسائية وتجنب الاستمرار في نفس العلاج اذا لم يأتي بفائدة حيث يجب استبداله ..

المسئولية

لا تقبل العيادة البريطانية بأية مسئولية تجاه والى أي شخص كان عن المعلومات والنصائح أو عن استعمال هذه المعلومات أو النصائح المقدمة في هذا الويب أو تلك المشار اليها في هذا المرجع فهذه المعلومات تقدم ضمن مفهوم عام بان كل من يحصل عليها سوف يعمل بها تحت مسئولية الشخصية الخاصة وتقدير مدى ارتباطها وانطباقها ودقتها بالنسبة لحالته الخاصة يرجع اليه وحده وننصح ونشجع كل من لديه مشكلة طبية مراجعة مقدمي الخدمات الصحية المتخصيين ...

والله المستعان

MOH Number : BW02763

 

الاتصال بنا